الذكاء الاصطناعي يتنبأ بالروائح الكيميائية

استخدم باحثان من جامعة كاليفورنيا بالولايات المتحدة تقنيات الذكاء الاصطناعي لتعريف الحاسبات بفكرة التعرف إلى الروائح الكيميائية وتمييز أنواع روائح الزهور، فيما يعتبر سبقاً علمياً له تطبيقات واسعة في مجالات تذوق الطعام وصناعات العطور.

ويقول الباحث أنانداسانكر راي من قسم الأنظمة الحيوية والخلوية بجامعة كاليفورنيا: «استخدمنا تقنيات الذكاء الاصطناعي للتنبؤ كيف ستبدو رائحة مادة كيميائية معينة في أنوف البشر»، مضيفاً في تصريحات لموقع «ساينس ديلي»: «الروائح الكيميائية الكريهة التي تدخل في صناعات الأغراض المنزلية ومستحضرات التجميل يمكن استبدالها بفضل التقنية الجديدة، بمواد كيميائية طبيعية ذات روائح مقبولة وأكثر أماناً».

ومن المعروف أن البشر يتعرفون للروائح المختلفة باستخدام وحدات استشعار للرائحة داخل الأنف، وتستطيع كل وحدة استشعار التعرف على مجموعة روائح كيميائية.

وأوضح راي: «حاولنا تقليد طريقة البشر في التمييز بين الروائح بفضل تقنيات الذكاء الاصطناعي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات