حديث الروح

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

حَليف العُلا اِن الفُؤاد مُصاب

وَما لي سِوى هذي الرِحابُ رِحاب

وَقَد أَنعَشَتني هزة أَريحية

بِها زالَ عَن وَجه السُرور نِقاب

وَهيج فِكري نِسمَة سِحرِيَّة

سرت بضيباء لَيسَ فيهِ سِحاب

عَزيمَة أَفراح بِها طابَ معهد

وَجاد بِها دَهر وَعز جناب

 

 مصري (1681 - 1758م)

طباعة Email
تعليقات

تعليقات