تصوير القفازات المتروكة.. هوس عالمي جديد

عندما يرى قفازاً ملقى في الشارع في مدينته طوكيو، لا يستطيع كوجي إيشي أن يقاوم.. فيقف ويلتقط صوراً لتوثيق وجوده.

وخلال أكثر من 15 عاماً، صوّر إيشي عدداً كبيراً من القفازات المفردة الملقاة في شوارع طوكيو وخارجها وحرص على توثيق التواريخ وكل التفاصيل المتعلقة بها بدقة.

ويعد إيشي (39 عاماً) أن هذا الأمر شغف، ولكنه يقول إنه «لعنة» أيضاً.

وهو ليس الوحيد الذي يملك هذا الشغف. ففي أنحاء العالم، ظهرت ثقافة مزدهرة لتوثيق القفازات المفردة الملقاة مع العديد من حسابات على وسائل التواصل الاجتماعي مخصصة لهؤلاء مثل «لونغ لوست غلوفز» و«لوست غلوف سايتنغز». وقد شارك النجم توم هانكس محبيه صوراً لإكسسوارات متروكة حتى إنه شارك أخيراً، صورة لقفاز مستشفى مهمل عند إعلانه عن إصابته بكوفيد 19. ولكن إيشي هو الأبرز في تصوير القفازات المهملة.

وصوّر أكثر من 5000 قفاز، موثّقاً المعلومات الخاصة بها. وكان يعثر عليها ملقاة في الشوارع وفي قنوات المياه أو معلقة على المخاريط المرورية أو حتى شواطئ البحر.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات