اعتماد أول علاج بلعبة فيديو إلكترونية

وافقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، أخيراً، على علاج قائم على ألعاب الفيديو الإلكترونية، للمصابين باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه، وكان هذا أول علاج قائم على لعبة إلكترونية يمنح إذناً بالتسويق من قبل إدارة الغذاء والدواء، لأي حالة من الحالات.

ووفقاً لذلك، ستكون اللعبة التي يطلق عليها «انديفور أر إس» وصفة طبية معتمدة تستهدف فقط الأطفال والمصابين بأنواع معينة من فرط الحركة وتشتت الانتباه والذين تتراوح أعمارهم بين الـ8 و12 عاماً، وفقاً لقناة تلفزيون «سي إن إن الأمريكية»، وسوف تستخدم إلى جانب علاجات أخرى، مثل العلاج الموجه من قبل الطبيب والأدوية والبرامج التعليمية.

ويعد اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه اضطراباً نمائياً عصبياً شائعاً يتم تشخيصه أولاً عند الأطفال، ويمكن أن يستمر حتى مرحلة البلوغ، وتشمل أعراضه صعوبة في التركيز والانتباه وصعوبة في التحكم بالسلوك. أما العلاج الجديد فسيكون أول علاج قائم على الألعاب الإلكترونية يمنح إذناً بالتسويق من قبل إدارة الدواء والغذاء.

أوضح مدير مركز الأجهزة والصحة الإشعاعية في إدارة الغذاء والدواء، الدكتور جيفري شورين، في بيان صحفي: يقدم جهاز «انديفور أر إكس» خياراً غير دوائي لتحسين الأعراض المرتبطة باضطراب فرط الحركة وتشتيت الانتباه عند الأطفال وهو مثال مهم على المجال المتنامي للعلاج الرقمي. وأفاد بأن اللعبة منحت إذناً بالتسويق بعد أن راجعت إدارة الدواء والغذاء خمس دراسات سريرية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات