ملف مصرع ديانا «سري» حتى 2082

ربما يظل سبب مصرع الأميرة ديانا سرياً حتى عام 2082. وحسب موقع «سكاي نيوز»، قد لا يرى الجمهور وعشاق الأميرة الراحلة الملف الذي استغرق جمعه 3 سنوات وعمل عليه 30 ضابط شرطة قبل مرور سنوات، إذ بسبب حكم فرنسي غامض، فإنه يمكن الاحتفاظ بالملف المكون من حوالي 6 آلاف صفحة، ويحتوي على معلومات حول حادث السيارة الذي أودى بحياة الأميرة ديانا في باريس عام 1997، سراً حتى عام 2082. ويحتوي الملف على أدلة جمعتها الشرطة الفرنسية خلال التحقيق، الذي استمر 18 شهراً، في وفاة الأميرة ديانا، التي كانت تبلغ من العمر 36 عاماً عندما لقيت حتفها في العاصمة الفرنسية.

ويعتقد بعض المؤمنين بنظرية المؤامرة أن الملف يمكن أن يحتوي على معلومات تبين أن وفاتها تمت في ظروف «مريبة».

وقال مصدر، كان قد اطلع على جزء من الملف، لصحيفة «ديلي ستار» البريطانية: «إنه لأمر مخجل بما فيه من تستر وتآمر على أعلى مستوى، وهو نموذج للبيروقراطية الفرنسية».

وقالت السلطات في قصر العدل بالعاصمة الفرنسية، حيث تم الاحتفاظ بالوثائق في قبو للأرشيف تحت حراسة رجال شرطة مسلحين، إنها تلجأ للمادة "إل 213-2" من "قانون التراث" الخاص لحظر الوصول إلى الملف.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات