خسر مليون دولار في 20 دقيقة

خسر روب روس جميع مدخرات حياته عندما تمكن قرصان من خداع شركة تزويد خدمات الهاتف المحمول لتبديل شريحة هاتف الضحية، وفق ما ذكر موقع «سي. إن. إن» بالعربي.

ويقول روب روس كنت في المنزل أعمل على مكتبي، ولاحظت إشعاراً على هاتف «آيفون» الخاص بي، لطلب سحب مبلغ من إحدى مؤسساتي المالية. وفكرت: غريب. لم أقم بطلب سحب. ثم نظرت إلى هاتفي ورأيت أنه ليس لدي خدمة. تمت سرقة مليون دولار مني في تلك الليلة. وشمل ذلك المدخرات لكلية ابنتي وتقاعدي.

ويقول الخبير دوني أو سوليفان: تخيل أنك تتفحص هاتفك يوماً ما وتلاحظ أن حسابك المصرفي قد تلاشى، وأن كل مدخرات حياتك سرقت. هذا ما حدث لروب روس، الذي كان ضحية نوع من الاختراق يسمى تبديل شرائح الهاتف، الذي هو طريقة جديدة للمحتالين للسيطرة بشكل أساسي على الهاتف المحمول للضحايا خلال نومهم.

وفي العادة يقوم القرصان عبر الرشى أو الحيل لدفع ممثل خدمة العملاء في الشركة المزودة للخدمة بإجراء عملية تبديل للشريحة عبر الهاتف، وهذا يمنح القرصان إذن الدخول إلى الهاتف المستهدف. ومن هنا يستطيع الوصول إلى البريد الإلكتروني والحسابات المصرفية الخاصة بالضحية. ويمكن أن تتم عملية إفلاس رجل ثري بغضون 20 دقيقة.

الجيد في الأمر، أن تتبع القرصان ممكن، وإن كان ذلك لا يخلو من الصعوبة، ولا سيما في حال كان القرصان استخدم في العملية هاتفاً مسروقاً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات