بيانو نادر ضحية إهمال الحمّالين

ندبت عازفة البيانو الكلاسيكية، أنجيلا هويت، أخيراً، حظها العاثر لما حل بـ«أفضل صديق لها» وهو بيانو الحفلات الكبير الذي تسجل عليه مقطوعاتها، إذ دمره حمالو أثاث منزلها.

العازفة الكندية تعد واحدة من العازفين الكلاسيكيين الرائدين في العالم. وقد أدت كل تسجيلاتها الأوروبية منذ عام 2003 على هذا البيانو الكبير «فازيولي أف 278»، وفقاً لهيئة الإذاعة والتلفزيون البريطانية، وهو البيانو الوحيد في العالم الذي يضم أربع دواسات.

وقالت: إن حمالي الأثاث جاؤوا إلى استوديو التسجيل لإبلاغها، منذ أسبوعين، بأنهم «أوقعوا» البيانو أثناء نقله. وكان البيانو محفوظاً في منزلها بإيطاليا، ويقدر موقع «بيانو برايس بوينت.كوم» ثمن البيانو بـ200 ألف دولار، علماً بأن الآلة خاضعة للتأمين وحالياً تجري أنجيلا المباحثات بالشأن.

وكتبت على فيسبوك: «الإطار الحديدي مكسور، كذلك الهيكل وآلية الحركة الميكانيكية للوحة المفاتيح (دون ذكر الغطاء وأجزاء أخرى من البيانو). إنه مدمر بالكامل». تأمل هويت السفر لساتشيلي بإيطاليا، حيث تقع شركة فازيولي، لاختيار بيانو جديد بالأشهر المقبلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات