العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تسعيني أهم معلّم يوغا في بريطانيا

    في منتصف الخمسينيات من عمره، توجه البريطاني توم ألان لممارسة اليوغا للمحافظة على لياقته البدنية، والآن بعد أكثر من 30 عاماً أصبح مدرساً لليوغا ليتصدر قيادة الفصول التعليمية لتلك الرياضة مرتين في الأسبوع.

    وعلى الرغم من أنه يناهز التسعين من العمر الآن، إلا أنه لا يخطط للتوقف عن اليوغا ويريد ممارستها حتى عند بلوغه 100 عام. يقول توم الذي يقطن في مقاطعة ديفون الإنجليزية: «أقدم معلمة لليوغا في العالم هي سيدة من أميركا تبلغ من العمر 101 عام، وأطمح بكل تأكيد للوصول لذلك الرقم»، وبحسب «مترو» البريطانية.

    ولا يزال بإمكان توم القيام بمعظم التمارين والوضعيات، مع القليل من التمارين التي لم يعد قادراً على أدائها بسبب سنه، إلا أنه يستعين ببعض النماذج لتخطي ذلك العائق، كما أن المشكلات التي يعانيها في عينيه تؤثر أحياناً في أدائه.

    وينسب ألان الفضل في حفظ لياقته البدنية لفن اليوغا، وأسلوب حياته الذي يعكس «الأسلوب الشرقي» لليوغا، والحفاظ على وزنه ثابتاً.

    طباعة Email