«لابرادور» أسود يقود سيارة «إلى الخلف» مدة ساعة

لاحظ بعض الأهالي في منطقة بورت سانت لوسي بفلوريدا أن سيارة ما ترجع للخلف بشكل دائري، واعتقدوا أنها تفعل ذلك وحدها، حيث لم يظهر أي شخص في السيارة في مقعد السائق؛ وخلال رجوعها بشكل دائري، حطمت السيارة صندوق بريد لأحد الجيران، كما حطمت سلة قمامة قبل أن تنجح الشرطة في إيقافها.

وعندما تمكنت الشرطة من إيقاف السيارة بعد نحو ساعة من دورانها العكسي في منطقة مغلقة، أدرك الجيران أن السائق العجيب لم يكن سوى كلب «لابرادور» أسود، بدأ بقيادة السيارة بطريق الخطأ عندما خرج منها صاحبها، بحسب ما ذكرت صحيفة «إندبندنت» البريطانية.

ولحسن الحظ، لم يصب الكلب بأذى، رغم أنه تسبب ببعض الأضرار الطفيفة في الممتلكات. وتعهد صاحب السيارة والكلب بتعويض الجيران عن خسائرهم الطفيفة واستبدال صندوق البريد بآخر، وكذلك شراء سلة قمامة جديدة بدل تلك التي تحطمت.

وامتدحت الجارة آنا سابول قيادة الكلب، وقالت إن الأمر ظل جيداً إلى أن وصل إلى صندوق البريد وحطمه، مشيرة إلى أن الكلب قاد السيارة رجوعاً وبشكل دائري مدة ساعة قبل أن يحطم صندوق البريد.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات