مطعم يعتذر عن جوائزه

وجه عدد من المعترضين انتقادات حادة عبر الإنترنت لمطعم شهير في سنغافورة، بسبب آلة المخالب «الظالمة» التي تمنح مرتاديه فرصة التقاط سرطان بحري حيّ مقابل خمسة دولارات فقط.

وقد اضطر المدير التنفيذي لمطعم «هاوس أو سيفود»، فرانسيس إنجي، لإصدار اعتذار رسمي بعد انتشار فيديو يظهر الناس وهم يستخدمون آلة مخالب زهرية لالتقاط سرطانات حية، الأمر الذي أثار موجة من الانتقادات من قبل الناس وجمعية الرفق بالحيوان.

وردّ إنجي عبر منشور في «فيسبوك» قائلاً إن آلة المخالب الحقيقية هدفها تثقيف الأولاد حول الحياة البحرية. في حين رأى المنتقدون أنها تسبب أذى غير ضروري للقشريات وتشجع الناس على رؤية المخلوقات الحية مجرّد جوائز يمكن الفوز بها. وقرر المطعم بناءً عليه إغلاق الآلات مبدئياً في كافة فروعه واستبدال السرطانات الحية بأخرى مجمّدة داخل أكياس.

وأظهر الفيديو الذي سبق للمطعم نشره بغاية الدعاية والترويج أشخاصاً يجرّبون حظهم مع آلة المخال الحية، حيث إنهم إذا تمكّنوا من التقاط سرطان بحر سريلانكي مقابل خمسة دولارات، تتراوح زنته بين 500 و800 غرام، فإن المطعم سيقوم بطهوه وتقديمه مجاناً لهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات