الحرارة تطوّر جرثومة فطرية

يعتقد الباحثون في جامعة جونز هوبكنز أن ارتفاع درجات الحرارة والاحتباس الحراري الناجم عن ذلك، أتاح تطور جرثومة فطرية للعيش بدرجات حرارة أعلى، مما يعني أنه أصبح بإمكانها العيش داخل الأجسام البشرية ونقل العدوى إليها. وتدعى هذه الجرثومة «كانديدا أوريس» وهي غالباً ما تقاوم العديد من الأدوية، مما يجعلها تشكل تهديداً خطيراً على صحة الإنسان وفقاً لـ«ساينس ديلي».

ولم يتم التعرف على هذه الفطريات إلا في اليابان قبل عقد من الزمان، ولكنها انتشرت منذ ذلك الحين في بلدان أخرى، وتم رصدها في الولايات المتحدة وكندا وفنزويلا وكولومبيا وجنوب إفريقيا والهند، وكذلك إسبانيا والنرويج وألمانيا. وكشفت التقارير في وقت سابق من العام أن 260 شخصاً على الأقل في جميع أنحاء المملكة المتحدة أصيبوا بالعدوى منذ عام 2012.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات