كلبة وفية تنتظر خروج صاحبها منذ عام

عانت الكلبة الذهبية شيلا، وهي من بوينس آيرس في الأرجنتين من الحر اللافح تحت الشمس، وتعاطفت معها قلوب الملايين في جميع أنحاء أمريكا الجنوبية بعد أن رُصدت وهي تنتظر بصبر خارج مركز للشرطة المحلية منذ أن تم القبض على مالكها هناك، منذ أكثر من عام. وظلت الكلبة الوفية لصاحبها خارج مركز الشرطة في بلدة دي مايو الصغيرة منذ احتجاز مالكها بتهمة الاعتداء في العام الماضي، ولم تغادر المكان منذ ذلك الحين برغم محاولات الشرطة لطردها منه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات