أول «مؤثر» افتراضي موسيقي في اليابان

أنشأت «1sec Inc»، وهي شركة يابانية متخصصة في مزج العالم الرقمي بواقعنا، أول مؤثر افتراضي للذكور في اليابان، وهو عبارة عن روبوت شاب شبيه بالبشر يعمل كمنتج موسيقي، وقد أطلقت عليه اسم ليام نيكورو.

وإذا كان المرء منا يعتقد أن إنشاء شخصيات مؤثرة وشهيرة على إنستغرام في هذه الأيام يعد أمراً صعباً ويندر حدوثه، فهناك أشياء أكثر صعوبة، ولكن تجاوزت ذلك الأمر من خلال إدخال بعض الميزات على الشخصية الجديدة التي تنوي الشركة إطلاقها، وفي أعقاب نجاح نجوم الوسائط الاجتماعية الرقمية مثل ماكيليا وإيما، باشرت الشركة اليابانية المتخصصة في مجال التكنولوجيا إنشاء أول نموذج شاب افتراضي من الدولة الآسيوية.

ونتيجة لعملها الدؤوب أدخلت ليام نيكورا المحبوب «من لوس أنجلوس» ويعمل في بعض من أروع الصناعات وأكثرها ربحية في عصرنا، وهي الموسيقى والأزياء والترفيه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات