حديث الروح

أسودُ سادات العشيرة، عارفاً،

ومن دونِ قوْمي، في الشدائد مِذوَدا

وألفى، لأعراض العشيرة،حافظاً

وحَقِّهِمِ، حتى أكونَ المُسَوَّدا

يقولون لي: أهلكت مالك، فاقتصد،

وما كنتُ، لولا ما تقولونَ، سيّدا

كلوا الآن من رزق الإله، وأيسروا،

فإنّ، على الرّحمانِ، رِزْقَكُمُ غَدا

سأذخرُ من مالي دلاصاً، وسابحاً،

وأسمرَ خطياً، وعضباً مهندا

وذالكَ يكفيني من المال كله،

مصوفاً، إذا ما كان عندي متلدا

حاتم الطائي

أكرم العرب توفي 605

طباعة Email
تعليقات

تعليقات