فنانة ترسم لتعيد الثقة لـ«النساء»

تجوب الفنانة البريطانية، آن كلير فلير العالم حاملة ريشتها، متخذةً من النساء وقضاياهن ومعاناتهن موضوعاً لرسماتها التي تمزج بين الفن الخالص وصور عن قرب لأجساد فتيات ونساء فقدن الثقة لإصابة ما أو مرض.

وترمي فلير، الفتاة اللندنية البالغة 26 عاماً، من خلال رسوماتها إلى تقوية «النساء الحقيقيات» عبر رسمهن بدقة ليستعدن الثقة بأنفسهن ويشعرن بمزيد من الارتياح. وتتخذ الفنانة موضوعاً للوحاتها تلك النساء اللواتي يعانين من مرض ما، كفقدان الشهية أو الثعلبة أو ممن يقاسين حالات مزعزعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات