حرمها لعبة البوبجي فطلبت الطلاق

 طلبت سيدة عربية في الإمارات الطلاق من زوجها بعد أن منعها من ممارسة لعبة بوبجي الآخذة في الانتشار على نطاق واسع.

ووفقًا لموقع "زي نيوز" ، ذكرت مديرة المركز الاجتماعي بشرطة عجمان ، الكابتن وفاء خليل الحوسني أنها استلمت مؤخرًا قضية غريبة حيث طلبت امرأة في العشرينات من عمرها الطلاق من زوجها لأنه لم يسمح لها بلعب بوبجي.

وادعت المرأة أن زوجها حرمها من حقها في اختيار وسائل الترفيه التي تريدها. وادعت أنها تلعب فقط مع صديقاتها وأقاربها.

وأكد الزوج من جهته أنه لا يحرمها من أي حرية ولكنه يطلب منها عدم اللعب من أجل الحفاظ على تكاتف الأسرة .

لكن لم يخطر على باله أن الزوجة يمكن أن تتوجه للحصول على الطلاق بسبب هذا السبب التافه.

وقد  تم الإبلاغ عن العديد من الحالات الغريبة المماثلة للأشخاص المدمنين على لعبة بوبجي وغيرها من الألعاب في أنحاء العالم.

ففي الآونة الأخيرة ، انتشر فيديو على وسائل التواصل الاجتماعيي لعريس يلعب البوبجي في حفل زفافه بالهند بينما بدت العروس لا تعرف ما يجري حولها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات