طفلة تطوّر لعبة لتعليم البرمجة

تبدو سميرة ميهتا إلى حد كبير، كالصغار الآخرين، الذين هم في عمرها. وتتحدث في صفحتها على موقع إنستغرام، عن وجود منصة لها لبيع الليمونادة، كما أنها تحب السباحة، وتشارك في منافسات تحدي الرقص.

لكن سميرة دون نظرائها في سن العاشرة، هي المديرة التنفيذية المؤسسة والمخترعة لـ CoderBunnyz، وهي لعبة ألواح تُعلِّم اللاعبين حتى سن الرابعة، مفاهيم الترميز الأساسية في الكمبيوتر والبرمجة.

ويقوم اللاعبون برسم ونقل أجزاء الأرنب الخاصة بهم على طول اللوحة، بهدف تناول الجزر، والانتقال إلى وجهتهم النهائية. استحوذت سميرة على اهتمام شركتي مايكروسوفت وغوغل، علاوة على ميشيل أوباما وغيرهم، بقدراتها الفذة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات