مشروع ضخم في دبي يحتفي بإبداع وتاريخ الخليج

Ⅶ منظر تخيلي للمشروع | من المصدر

تعمل شركة «دريس آند سومر» الألمانية، المتخصصة عالمياً في مجال الاستشارات الهندسية المرتبطة بالأعمال الإنشائية والعقارات على مشروع تصميم معالم رئيسية يعمل بالطاقة الشمسية في دبي ويحتفي بـ1400 عام من تاريخ منطقة الخليج. ويتسم المشروع الضخم بأنه يضم عدداً من «النُصب الاحتفالية» إحياءً لقادة المنطقة الأكثر إلهاماً.

وأشار عبد المجيد قرانوح، رئيس قسم التصميم والابتكار المتعدد المتطور، في حديث له إلى نشرة «كونستراكشن وويك فيوبوينت»، إلى أن المشروع سيركز على مخترعي وشعراء وعلماء المنطقة.
وأضاف أن العمل يتضمن مئات، إن لم يكن آلاف النصب الاحتفالية، دون إعطاء المزيد من التفاصيل في الوقت الراهن نظراً لحساسية العملاء.

وكان من المقرر بدايةً أن يتم تزويد المنحوتات بكابلات تمرّ تحت الأرض، إلا أن شركة «دريس آند سومر» أكدت رغبة المساهمين وإيثارهم اللجوء إلى الطاقة المتجددة. وسيتم تزويد كل من المنحوتات بالبطاريات الموصولة بالألواح الضوئية الجهدية.

وقال قرانوح معلقاً: «يكمن التحدي ها هنا في أن نجعل الألواح الضوئية الجهدية تبدو أقل صناعيةً، ذلك أن المشروع برمته يتمحور حول السمات الفنية».

وستعمل الألواح الضوئية الجهدية على شحن البطاريات طوال فترة النهار، على أن تزود تلك المنحوتات بالطاقة عبر مصابيح ليد خلال المساء.

أضف إلى أجهزة الاستشعار قد يتم دمجها داخل المنحوتات.
وأفاد قرانوح في شرح لوظيفة أجهزة الاستشعار قائلاً: «تتمحور الفكرة حول الانطلاق في ابتداع طريقة للتفاعل مع الناس، والقيام بوصل أجهزة الاستشعار تلك بالنشاطات التي ستحدث في إكسبو 2020 في دبي، أو في متحف المستقبل».

وتشكل دبي أول مكان في العالم يقوم باختبار فكرة المشروع، حيث يشير قرانوح إلى أن مدناً مثل باريس ولندن وطوكيو قد تتطلع لتطبيق المشرع في المستقبل.
 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات