«إكسبو 2020 »: «رسالة إلى حبيبتي الإمارات» أرض التسامح

سطّر «إكسبو 2020 دبي» رسالة حب إلى دولة الإمارات العربية المتحدة، مخطوطة باليد حملت عنوان «رسالة إلى حبيبتي الإمارات»، سيرسلها إليها اليوم، في يوم الحب، تعبيراً عن امتنانه وتقديره لهذه الحاضرة العالمية المضيافة التي كانت ولا تزال تمد يدها بالخير والحب والعطاء للجميع، حيث تثري وتعزز ذلك باستضافتها أكبر حدث على الإطلاق تشهده المنطقة حتى اليوم «إكسبو 2020 دبي» الذي تستعد معه لاستقبال العالم أجمع بين شهري أكتوبر 2020 وأبريل 2021.

وتحمل هذه الرسالة في ثناياها، حباً وتقديراً غامرين لكل من ساهم في هذه الرحلة المشوقة التي بدأت منذ 5 سنوات، عندما فازت دبي بشرف استضافة إكسبو 2020، بجانب مؤكدة على الحب والامتنان الكبيرين لدولة الإمارات التي استطاعت تحويل المستحيل إلى واقع، والتي يجسد هذا الحدث في صميمه، قيمها السامية في التسامح، والتفهم، والعمل المشترك لبناء مستقبل مستدام للجميع.. وذلك كما حال شجرة «الغاف» الباسقة التي احتضنت منذ القدم تحت ظلالها الوارفة القادمين من كل حدب وصوب للقاء والتشاور والحوار.

ودعت الرسالة الجميع لمشاركة مضمونها رفقة اللحظات المميزة التي عاشوها في ربوع الإمارات، على مواقع التواصل الاجتماعي باستخدام الوسم: #إكسبو2020 #Expo2020.

واختتم «إكسبو 2020 دبي » رسالته : «أنا اليوم مثلكِ أنتظر بفارغ الصبر لقيا الملايين الذين سيتوافدون على أرضنا الطيبة من كل حدب وصوب، لنرحب بهم معاً.. وأعاهدك بأن تكون أيامنا أيام فخر تسجل بحروف من ذهب في ذاكرة التاريخ. مع حبي، إكسبو 2020.. إكسبو الإمارات».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات