خلايانا الجذعية كفيلة بعلاج السكري

لطالما شكل مرض السكري معضلة أمام الأطباء، والباحثين على حد سواء، والذين يسعون منذ سنوات طويلة لاكتشاف علاج له، خاصة للنوع الأول من المرض، وفي إنجاز طبي لعلاج مرض السكري من النوع الأول الذي يعاني منه حوالي 1.25 مليون في الولايات المتحدة و400 ألف في بريطانيا، تمكن الباحثون في جامعة كاليفورنيا سان فرانسيسكو في الولايات المتحدة من تحويل الخلايا الجذعية إلى خلايا منتجة للأنسولين.

جزيرة

وأجرى الباحثون الأمريكيون هذه العملية في أطباق مختبر، عن طريق فصل الخلايا الجذعية البنكرياسية بصورة مصطنعة. ثم قاموا بإصلاحها وإزالة التباين الجزئي فيها في مجموعات شبيهة بالجزيرة، وزرعوها في فئران سليمة ولاحظوا فعاليتها في غضون 3 أيام، فقط، حيث بدأت بإنتاج الأنسولين استجابة لسكر الدم. وقال الدكتور هيبروك رئيس فريق الباحثين: «يمكننا الآن توليد خلايا منتجة للأنسولين تبدو وتعمل مثل خلايا بيتا البنكرياسية في الجسم، مما يوفر الأمل لملايين المصابين بالسكري من النوع الأول».

أجسام

وحاول الباحثون منذ سنوات معرفة كيفية إجراء هذا التغيير على أمل مساعدة الملايين على مواجهة هذه الحالة. وقد نجحوا الآن في إنشاء خلايا بيتا صحية قادرة على إفراز الأنسولين في أجسام مرضى السكري، والتي كان يتم تدميرها في السابق. وظل العلماء لفترة طويلة يحاولون معرفة كيفية برمجة الخلايا الجذعية وتحويلها إلى خلايا بيتا تعمل، ولكنهم واجهوا عقبات كبيرة، قبل نجاحهم أخيراً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات