سلوكيات مستفزة أبطالها أشخاص مزعجون

يمتلئ العالم بأشخاص طيبين وظرفاء، كما يوجد به أيضاً أناس مزعجون يتخصصون دوماً في إغضاب المحيطين بهم، وإثارة حنقهم بسلوكياتهم المستفزة، وأفعالهم المنافية للمنطق والعقل وأبسط قواعد اللياقة.

إذ نشرت صحيفة «ذي صن» البريطانية أخيراً، تحقيقاً طريفاً بعنوان «الأشخاص الأكثر إزعاجاً في العالم»، استعرضت فيه مواقف مثيرة للاستياء من مختلف أنحاء العالم، نشأت بسبب سلوكيات مستفزة، وتصرفات سخيفة وغير مسؤولة، يأتي بها بعض الأشخاص المزعجون.

12 كعكة

تضمن التحقيق، على سبيل المثال، صورة لأحد الأشخاص المزعجين، اشترى صندوقاً يضم 12 كعكة دونات، وقضم قطعة من كل كعكة، ثم أراد إعادة الصندوق مرة أخرى إلى المتجر.

كما نشرت صورة لشخص مستفز، اقتلع عدة أكوام من الحشائش من إحدى الحدائق، ووضع كومة منها على كل سيارة من السيارات المنتظرة على جانب الطريق. وثمة شخص آخر، تعمد ثني كرات «البينغ بونغ» المعروضة في أحد المتاجر، فجعلها غير صالحة للاستعمال. وشخص رابع اشترى كافة لفائف الخبر المتوفرة في أحد مطاعم الوجبات السريعة الشهيرة، وعدها 87 لفافة، كيلا يجد عميل آخر خبزاً للعشاء بالمطعم.

كما تضمن التحقيق، صورة لقشر بعض حبات الفستق الملقاة على رف بأحد المتاجر، فيما يبدو أن أحد السخفاء التقط هذه الحبات والتهمها دون أن يدفع ثمنها، أو حتى أن يكلف نفسه بإلقاء القشر في صندوق القمامة.

تصرف ممنوع

ونشرت الصحيفة أيضاً، صورة للافتة معلقة داخل حديقة عامة، لصبي يسير بجوار كلبه، وفي يده باقة من الزهور، مدون عليها كلمة «مطلوب»، حيث اضطرت إدارة الحديقة إلى اتخاذ هذا الإجراء، للتشهير بالصبي الذي اعتاد أن يتجول داخل الحديقة للترفيه عن كلبه، وفي كل مرة يقطف باقة من زهور الحديقة، وهو تصرف ممنوع.

وهناك أيضاً عميل في أحد المطاعم التي تعمل بنظام البوفيه، التهم جزءاً من منتصف كعكة كبيرة، وليس من أطرافها، كما هو مفروض. أما الصورة الأكثر استفزازاً، فكانت لامرأة تجلس على ثلاجة لعرض منتجات الألبان في أحد المتاجر الكبرى، فتسببت في إفساد عدد من عبوات الجبن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات