التأمل يحفظ صحة عقولنا

إصابة أثناء التمارين الرياضية أدخلت عالمة الأعصاب سارة لازار إلى عالم اليوغا، وقادتها من هناك إلى الخوض في دراسة العلوم اللصيقة بالتأمل الواعي. ووجدت أن سيلاً من الأدلة المتزايدة التي تظهر بأن التأمل يقلل من معدلات الضغوط والقلق والاكتئاب ويقلّص الشعور بالألم والأرق ويرفع من نوعية الحياة.

وأجرت دراسة أولى في مجال علم الأعصاب تناولت أصحاب الباع الطويلة في التأمل واليوغا، حيث كشفت النتائج أن ذوي الخلفيات القوية في التأمل تضاعفت لديهم «المادة السنجابية» في مناطق عدة من الدماغ، بما في ذلك القشرة الحسية والسمعية الأولية، كما الفص الجزيري والمناطق الحسية.

وتبيّن للعلماء كذلك أن ممارسي التأمل الواعي يوجد لديهم المزيد من المادة السنجابية في منطقة أخرى من الدماغ مرتبطة باتخاذ القرار والذاكرة العاملة في القشرة أمام الجبهية.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات