00
إكسبو 2020 دبي اليوم

شهية الصينيين لجبن الحلوم تعرضه للاختفاء

يهدد نقص الأغنام والماعز في قبرص إلى جانب تزايد الشهية لتناول جبن الحلوم المشوي في الصين، الإمدادات العالمية من مشتقات الألبان.

وطوّرت هذه الجبنة في البداية كسلطة جبنة ، لكنها الآن تحظى بإعجاب الملايين في جميع أنحاء العالم بسبب مذاقها الرائع. وتنتشر في قوائم المطاعم من لندن إلى نيويورك ، وأصبحت مفضلة للشواء على نطاق واسع.

ولكن وفقا لصحيفة "غارديان" فإنه في جزيرة قبرص على  البحر الأبيض المتوسط، حيث يجري صنع هذه الجبنة منذ العصور الوسطى ، فإن شعبية الحلوم العالمية غير المسبوقة لم تتراجع كما توقع مزارعو الألبان ، بل على النقيض من ذلك يشعرون بالقلق من أنهم لا يستطيعون مواكبة الطلب المتزايد عليها.

ومؤخرا، وقعت الحكومة القبرصية على بروتوكول يسمح بتصدير منتجات الألبان إلى الصين ، حيث استساغت الطبقة المتوسطة طعم هذا الجبن المطاطي. وبعيداً عن كون هذا الخبر مبهجاً باحتمال وجود سوق جديد مزدهر للحلوم ، إلا أن المنتجين لا يشعرون بالسعادة.

يقول أحد مزارعي الألبان في لارناكا: "إن الطلب بالكاد  يكفي لخدمة الزبائن في المملكة المتحدة وألمانيا والسويد والدنمارك وأستراليا. وإذا استساغ الصينيون الأمر أيضًا ، فسيصبح من المستحيل الاستمرار في ذلك".

 

كلمات دالة:
  • جبن الحلوم،
  • الصينيين،
  • شهية،
  • طعام
طباعة Email