«ثمار قبيحة» تكافح هدر الطعام

أطلق أحد أكبر سلاسل المتاجر الغذائية في أميركا الشمالية مبادرة توعوية للحد من إهدار المواد الغذائية.

وبحسب شبكة «فوكس نيوز» الإخبارية الأميركية، تحمل المبادرة اسم «الثمار القبيحة».

وكما يتضح من الاسم، تقوم المبادرة على إعادة تعبئة ثمار الخضراوات والفاكهة التي كانت استبعِدَت قبل ذلك من البيع للعملاء عند الفرز بحجة أن شكلها يبدو غريباً أو غير معتاد، أو ربما يكون قبيحاً أو منفراً للعملاء، إلا أن الثمار نفسها سليمة وصالحة تماماً للاستهلاك.

وبعد إعادة التعبئة، تقوم إدارة السلسلة بطرح «الثمار القبيحة» للبيع للعملاء في مختلف فروعها، وذلك بهدف تشجيعهم على تناول الطعام بصرف النظر عن غرابة شكله، طالما كان صالحاً للاستهلاك، وذلك لخفض كميات الطعام المُهدَر. المتجر بدءاً من مطلع العام المقبل.

تعليقات

تعليقات