باريمور: اجتزت كابوس الإدمان - البيان

باريمور: اجتزت كابوس الإدمان

اعترفت نجمة السينما الأميركية، درو باريمور، بأنها أدمنت «الكوكايين» عندما كانت في الثانية عشرة من عمرها، وأنها لاقت الكثير من العنت والشقاء، كي تتعافى تماماً من هذا الإدمان. وأجرت النجمة سلسلة مقابلات تليفزيونية مع شبكة «نتفليكس» التليفزيونية الأميركية، والتي بثت أول مقابلة الجمعة الماضي، كما نشرتها مجلة «بيبول» الأميركية الأسبوعية.

وتقول باريمور: «برغم ذلك، لا أعتبر نفسي قوية، فأنا لست بهذه القوة التي تجعلني أنتصر على كل نقاط ضعفي. إلا أنني استطعت اجتياز الإدمان، الكابوس الأسوأ في حياتي. وهذا هو الأهم». وأضافت باريمور قائلة: «أشعر الآن بأزمة منتصف العمر، وكأنني خاضعة للوصاية.

ليست لدي عائلة، وبعد أن وصلت إلى الشهرة، صرت مكلفة بأن أتولى أنا رعاية نفسي». وكانت باريمور قد اقتحمت عالم هوليوود وهي طفلة، حينما ساعدها وجهها البريء على لفت نظر المخرج الشهير ستيفين سبيلبرغ، والذي اختارها للمشاركة في فيلمه «ئي. تي»، عام 1982، وكان عمرها آنذاك 7 سنوات.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات