دوقة «كامبريدج».. الأكثر تأثيراً في الموضة

خلص تقرير سنوي بريطاني إلى أن كيت، دوقة «كامبريدج»، حصلت على لقب الشخصية الملكية الأكثر تأثيراً في مجال الموضة خلال العام الجاري، وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن تقرير موقع «إي باي» للتسوّق الإلكتروني في المملكة المتحدة أظهر أن تأثير كيت على عادات الشراء كان كبيراً.

بحث

وجاء في التقرير أن ملابس كيت خلال حملها في طفلها الثالث الأمير لويس زادت من عدد مرات البحث على ملابسها على شبكة الإنترنت، مقارنةً بأي شخصية ملكية أخرى، إذ ارتفع عدد مرات البحث عن المعاطف التي ترتديها الحوامل بأكثر من 3 أضعاف في نوفمبر 2017، أثناء فترة حمل كيت، وفي أبريل الماضي، ارتفع عدد مرات البحث عن مصمم الأزياء جيني باكمان بأكثر من الضعف، عندما ظهرت كيت وهي ترتدي فستاناً من تصميمه لدى خروجها من المستشفى وهي تحمل وليدها الأمير لويس.

تأثير

وحلّت ميغان، دوقة «ساسكس» ثانياً، حيث زاد تأثيرها على الموضة خلال حفل زفافها مايو الماضي. وقال نائب رئيس موقع «إي باي» ببريطانيا، روب هاتريل: «كان لحس الموضة المميز لكيت أثراً على متسوقي الموقع منذ زفافها في 2011».

تعليقات

تعليقات