فنان يحوّل الأشياء إلى «رسوم ذكية» - البيان

فنان يحوّل الأشياء إلى «رسوم ذكية»

«باحث عن الخيال» ذلك هو اللقب الذي أطلقه دييغو كوسانو على نفسه، وهو فنان مقيم في إيطاليا، يعلل بأنه دائماً ما يحاول اكتشاف الخط الفاصل بين الخيال والواقع عبر نافذة إبداعه اللامحدود، ليحول الأشياء العادية لرسوم توضيحية غير متوقعة، ويمكن أن نسميها ذكية، بحيث تسمح لنا برؤية تلك العناصر اليومية البسيطة من منظور جديد.

مغزى

وبحسب ما ذكرته إحدى المدونات فقد استثمر الفنان عادته اليومية في مراقبة الأشياء وتأملها في إيجاد رسومات دأب على نشرها منذ ذلك الحين على شبكات التواصل الاجتماعي، قائلاً دييغو على صفحته في فيسبوك: «يتغير المغزى الأصلي لتلك الكائنات والأشياء خلال الرسم لتلتصق بمغزىً جديد مختلف لا يمكن التنبؤ به، وهذا ما أحاول فعله دوماً، ولا أخفيكم بأني وخلال ذلك الفعل أعيد اختراع ذاتي أيضاً.. إن جلّ ما أرغب بتقديمه هو نثر الابتسامات عند نظر الأشخاص لأعمالي».

يكمن جمال أعمال دييغو في أن التغير أو التطور غير المتوقع الذي يمنحه لتلك الأشياء التي نراها عادة على أنها عناصر طارئة على العمل الفني وعرضية، فعلى سبيل المثال تتحول فاكهة الموز لزرافة، ويصبح فنجان القهوة على حين غرة، كرةً أرضية، ناهيك عن تحويل الثوم لبطة، لتصبح كل تلك المفارقات منطقية عند رؤية أعماله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات