00
إكسبو 2020 دبي اليوم

حديث الروح

طَوَّقْتُمُونِي بِأَطْوَاقٍ مِنَ المِنَنِ

                           فَكَيْفَ أَقْضِي حُقُوقاً جَاوَزَتْ مَنَنِي

وَمَا سَبِيلِي إلى أدْنَى الوَفَاءِ بِمَا

                          لِكُلِّ مُبتَدِرٍ وَافَى لِيُكَرمَنِي

أَبَالِغُ بِي وَفائِي بَعْضَ وَاجِبِهِ

                         لَوْ أنَّ فِي هَذَا الوَفَاءِ قَني

أخَافُ مِنْ سُوءِ تأَوِيلٍ لِرَأْيكُمُ

                         فِي الفَضْلِ لَوْ قُلْتُ إنِّي لَسْتُ بِالقَمِنِ

قَوْمِي وَفِي هَامَةِ العَلْيَاءِ مَنْزِلُهُمْ

                         هُمْ صَفْوَةُ الخَلْقِ بِالأخْلاَقِ وَالفِطَنِ

إنْ عَزَّ مَنْ مَنَحْوا نَصْراً فَأحْرَبَهُ

                          أو هَانَ من مَنَعُوهُ النَّصْرَ فَلْيَهُنِ

مَوَاطِنُ الضَّادِ شَتَّى فِي مَظَاهِرِهَا

                          وَفي حَقِيقَتِها لَيْسَتْ سِوَى وَطَنِ

 

شاعر لبناني (1872 - 1949)

طباعة Email