#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

حديث الروح

حَدِيثُ غَرامِي فِي هَواكَ قَديمُ

                        وَفَرْطُ عَذابِي في هَواكَ نَعيمُ

بِمَا شِئْتَ عَذِّبْ غَيْرَ سُخْطِكَ إِنَّهُ

                        وَصدِّق ولائي في هَواكَ أليمُ

تُمَثِّلُكَ الأَشْواقُ وَهْماً لِخاطِري

                      فَيُدْرِكني بالخَوْفِ مِنْكَ وُجُومُ

وَتَقْنَعُ مِنْكَ الرُّوحُ لَمْحَ تَوَهُّمٍ

                      فَتَحْيا بِهَا الأَعضَاءُ وَهْيَ رَمِيمُ

هَنِيئاً لِطَرْفٍ فِيكَ لا يَعْرِفُ الكَرَى

                      وَتَبّاً لِقَلْبٍ فِيكَ لَيْسَ يَهيمُ

وَلمَّا جَلاكَ الفِكْرُ يا غَايةَ المُنَى

                      فَظلَّ بِقَلْبِي مُقْعِدٌ ومُقيمُ

وَمَا الكَوْنُ إلّا صُورةً أنْتَ رُوحُهَا

                    وَجِسْمٌ بِغَيْرِ الرُّوحِ كَيْفَ يَقُومُ

 

شاعر من العصر المملوكي (1263 - 1289م)

تعليقات

تعليقات