#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

حوت «بلاستيكي» ضخم ينبعث من قناة مائية

مجسم أبدعته شركة أميركية من 5 أطنان نفايات بلاستيكية جمعت من المحيط الهادئ | من المصدر

أبدعت شركة أميركية مجسماً ضخماً على شكل حوت من 5 أطنان من النفايات البلاستيكية تم تجميعها من المحيط الهادئ، الحوت الذي يبدو كما لو أنه ينبعث من قناة مائية، يعد جزءاً من مشروع فعاليات «بورغ ترينيال» وأهدافها تسليط الضوء على الطريقة التي يمكن أن يقضي البلاستيك بها على الحياة البحرية يوماً ما.

الحوت البلاستيكي الذي أطلق عليه «سكايسكرايبر» أو «ناطحة السحاب» يصل طوله إلى 38 قدماً، ويتألف من مستوعبات بلاستيكية باللونين الأبيض والأزرق، وأشياء من كل الأنواع والأشكال: عبوات بلاستيكية وكراسي وأوعية وغيرها، في تذكير صارخ بأن كل ما تم تصنيعه منذ اختراع البلاستيك عملياً لا يزال موجوداً حتى اليوم ولم يتحلل.

صمم الحوتَ الشركةُ المعمارية «أستوديو كي سي إيه» من بروكلين باستخدام نفايات بلاستيكية تغطي 4 آلاف قدم مربعة، تم تجميع معظمها من عمليات تنظيف لشواطئ في المحيط الهادي، بالتعاون مع «صندوق هاواي للحياة البرية». الحوت سيبقى معروضاً حتى 16 سبتمبر 2018.

ويقول أحد مؤسسي الفعالية، جيسون كليموسكي، إنه يوجد 150 مليون طن من البلاستيك تسبح في محيطاتنا، وإظهار نوع وكمية البلاستيك الذي ينتهي في المحيطات هو مهم جداً.

تعليقات

تعليقات