«ناسا» تطور تقنية لخفض ضوضاء الطائرات

تعكف وكالة الفضاء الأميركية «ناسا» حالياً على تطوير تقنية من شأنها خفض الضوضاء الشديدة التي تصدر عن الطائرات عند هبوطها بنسبة قد تصل إلى 70%، بحسب شبكة «فوكس نيوز» الإخبارية الأميركية.

ويجري تطوير هذه التقنية بمركز «لانغلي» للأبحاث التابع لناسا بولاية فيرجينيا الأميركية. ويقول الباحثون في المركز إن الضوضاء الصادرة عن الطائرات وقت هبوطها تعزى بالأساس إلى هيكل الطائرة، وليس إلى محركاتها. ويضيف الباحثون أن أبحاثهم قد قادتهم إلى ثلاثة عوامل تتسبب في هذه الضوضاء، وهي: عجلات الهبوط، التجاويف في هيكل الطائرة، والقلابات (وهي الأسطح المفصلية المثبتة في حواف أجنحة الطائرة).

فقد عالجت تقنية ناسا الجديدة مشكلة الضوضاء التي تصدرها العجلات ، بجعل المنطقة المحيطة بها أكثر انسيابية وتحتوي على مسام. اما التجاويف فقد عمدت إلى تغطيتها بحلقات مطاطية تمتص الصوت. وأخيراً تم استبدال القلابات العادية بأخرى مرنة والغاء الفجوات بينها وبين جسم الطائرة.

تعليقات

تعليقات