حقن علاجية تردع السلوك العدواني

قطعت مجموعة من العلماء الخطوة الأولى في العثور على علاج للمجرمين أصحاب السلوك العدواني، فقد حقن علماء نرويجيون مجموعة من الفئران بدماء مجرمين وقتلة وأعضاء عصابات من البشر، تحتوي على إفرازات هرمونية من الغدة النخامية، ووجدوا أن الفئران تحول سلوكها إلى عدواني، ووقعت مواجهات بينها أسرع من المعتاد.

يذكر أن الغدة النخامية هي المحفزة على إنتاج مادة الكورتيزول، وهو هرمون التوتر الرئيس في الجسم البشري.

وكشف العلماء من مستشفى أكرشوس بالقرب من العاصمة النرويجية أوسلو، أن هذا قد يعني أن الأجسام المضادة في دماء البشر يمكن أن تكون عاملاً يؤدي إلى الاستجابة لتوتراتهم بالعنف، وإن هذا قد يوصل في وقت لاحق إلى علاج للمجرمين.

تعليقات

تعليقات