حديث الروح

عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السحَرْ،

                         أو شُرفتان راح ينأى عنهما القمر.

عيناك حين تبسمان تورق الكرومْ

                         وترقص الأضواء كالأقمار في نهَرْ

يرجّه المجذاف وهْناً ساعة السَّحَر

                         كأنما تنبض في غوريهما، النّجوم

وتغرقان في ضبابٍ من أسىً شفيفْ

                          كالبحر سرَّح اليدين فوقه المساء،

دفء الشتاء فيه وارتعاشة الخريف

                           والموت، والميلاد، والظلام، والضياء

فتستفيق ملء روحي، رعشة البكاء

                           ونشوةٌ وحشيَّةٌ تعانق السماء

كنشوة الطفل إِذا خاف من القمر!

                          كنشوة الطفل إِذا خاف من القمر

 

شاعر عراقي 1926 ـــ 1964

تعليقات

تعليقات