حديث الروح - البيان

حديث الروح

قفْ بالخضوعِ ونادِ ربكَ ياالله

إنَّ الكريمَ يجيبُ منْ ناداهُ

واطلبْ بطاعتهِ رضاهُ فلمْ يزلْ

بالجودِ يرضى طالبينَ رضاهُ

واسالهُ مسالة وفضلاً إنهُ

مبسوطتانِ لسائليهِ يداهُ

واقصدهُ منقطعاً إليهِ فكلُّ منْ

يرجوهُ منقطعاً إليهِ كفاهُ

شملتْ لطائفهُ الخلائقَ كلها

ما للخلائقِ كافلٌ إلا هوَ

فعزيزها وذليلها وغنيها

وفقيرها لا يرتجونَ سواهُ

ملكٌ تدينُ لهُ الملوكُ ويلتجي

يومَ القيامة ِ فقرهمْ بغناهُ

هوَ أولٌ هوَ آخرٌ هوَ ظاهرٌ

هوَ باطنٌ ليسَ العيونُ تراهُ

البرعي اليماني

العصر العباسي «803 هـ - 1400 م»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات