بالفيديو.. حضارة غامضة تضحي بالأطفال

عثر علماء آثار بأحد المواقع الاثرية بدولة بيرو على مقبرة جماعية لحضارة غامضة، تحتوي على هياكل لأكثر من 140 طفلا بجانب بقايا لحيوانات اللاما.

وأوضح الباحثون أن طريقة الجروح في القفص الصدري ومناطق خلع الأضلع للأطفال والحيوانات يمكن أن تكون دليلا على فتح الصدور لنزع القلوب وتقديمها كـ "قرابين".

ويعتقد العلماء إن أعمار الأطفال تراوحت بين 6 و15 سنة.

ويقول عالم الآثار غابريل بريتو: يبدو أن هذه التضحيات تمت لمواجهة التأثيرات السلبية للطبيعة، والتي اثرت سلباً في كافة مناحي تلك الحضارة سياسياً واقتصادياً وايديولوجياً.

يذكر ان الدراسات بدأت في هذه المنطقة العام 2011 لاستكشاف دلائل عن وجود حضارة قديمة تسمى "شيمو" عاشت في بيرو ومارست طقوسها الدينية الغربية قبل 550 عاماً.

ويقول العلماء عن اكتشاف التضحية بالأطفال على نطاق واسع أمر غير مسبوق في العالم.

تعليقات

تعليقات