#هلا_بالصين - الأسبوع الإماراتي الصيني

4

أعلنت وزارة الآثار المصرية أمس، عن اكتشاف مجمع إداري جديد يعود لنهاية الأسرة الخامسة و4 قطع أثرية في محافظة أسوان.

وقال مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار ، في بيان صحفي، إن المجمع الإداري يعد أقدم دليل أثري عُثر عليه حتى الآن بمنطقة تل إدفو.

حيث إن أقدم الشواهد الأثرية التي تم الكشف عنها يعود تاريخها للنصف الثاني من الأسرة السادسة، وهو ما يؤكد أن المنطقة لا تزال تحوي في جنباتها الكثير من الأسرار.

وقالت نادين مولر، مدير البعثة الأميركية العاملة في منطقة تل إدفو إن البعثة تقوم بأعمال الحفر بالموقع منذ عام 2014، إلا أن كشفها هذا الموسم له أهمية خاصة، حيث يلقي الضوء على البعثات الملكية خلال عصر الأسرة الخامسة.

تعليقات

تعليقات