السويد تطلب من أكبر لاجئة مغادرة البلاد

رفضت السويد منح حق اللجوء السياسي لأكبر امرأة لاجئة على أراضيها على الرغم من تقدمها في العمر، وطلبت منها مغادرة أراضيها. لكنها استأنفت القرار لدى محكمة الهجرة.

وذكرت «ديلي ميل» أن بيبيهال أوزبيكي البالغة من العمر 106 أعوام هربت من أفغانستان ووصلت إلى السويد براً عبر إيران وتركيا واليونان وألمانيا حيث منحت كرسياً متحركاً هناك بعد فحصها. وخلال الرحلة تناوب ابنها وأحفادها حملها على ظهورهم.

وإذا لم تمنح أي دولة أخرى حق اللجوء السياسي لهذه المرأة الطاعنة في السن فستضطر للعودة إلى أفغانستان التي تمزقها الحروب. وكانت وسائل الإعلام العالمية قد أطلقت على أوزبيك أكبر لاجئة في العالم، وذلك بعد أن استجوبت في معسكر لاجئين كرواتي عام 2015.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات