أصغر كاتبة إماراتية تحاور شباب مدينة نيويورك

Ⅶ عائشة النقبي

استضافت جامعة نيويورك أبوظبي في مقرها الرئيسي في مدينة نيويورك الكاتبة الروائية الإماراتية عائشة النقبي، والتي تبلغ من العمر 14 عاماً، وتعتبر أصغر كاتبة إماراتية للمشاركة في جلسة حوارية تعريفية عن الثقافة الشبابية في الشرق الأوسط، وانطباع هذه الثقافة في رواياتها، وتحدثت عائشة - خلال الجلسة التي أقيمت برعاية قنصلية الدولة في نيويورك، وأدارها بيل براقين المدير الفني التنفيذي لمركز الفنون في الجامعة - عن الدعم الكبير الذي تلقته من قيادة الدولة الرشيدة كروائية شابة.. وقالت: «إنني حقاً محظوظة بأن أكون محاطة بشخصيات بارزة في دولة الإمارات خاصة النساء الإماراتيات اللاتي قدمن لي كل الدعم لتطوير موهبتي».

وكان ماجد السويدي قنصل الإمارات العام في نيويورك، قد أكد في كلمته الافتتاحية للجلسة أن قيادة دولة الإمارات حريصة على حث الشباب على السعي للابتكار والمثابرة في تلقي التعليم.. مشيراً إلى أن الإمارات تسخر كل جهودها لتمكين الشباب وتوفير الفرص لهم لتطوير أفكارهم وقدراتهم لبناء اقتصاد تنافسي، وقال إن مركز الفنون في جامعة نيويورك أبوظبي يعتبر جزءاً من مبادرة ضخمة تستثمر في تنمية الابتكار والثقافة في دولة الإمارات. وأكد أن عائشة النقبي تجسد الإمكانيات والقدرات غير المحدودة التي يمكن لشباب الإمارات تحقيقها.. مشيراً إلى أن الحوار مع الموهوبة والمبدعة عائشة النقبي أتاح الفرصة لتكوين إدراك أعمق عن دور الفنون والثقافة في الإمارات فضلاً عن إبراز الدور الفعال للمرأة الإماراتية في هذا المجال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات