تقنية واعدة لعلاج الشيخوخة

اكتشف الباحثون في معهد علوم القلب والأوعية الدموية في هيوستن بالولايات المتحدة علاجاً واعداً للشيخوخة، حيث نجحوا بتحويل الخلايا الهرمة إلى شابة باستخدام تقنية رائدة. وذكرت «ديلي ميل» أن هذا الاكتشاف جاء حينما كان الباحثون الأميركيون يبحثون في مرض الشيخوخة المبكرة الذي يجعل الأطفال يشيخون بسرعة ويموتون قبل الوصول إلى سن المراهقة.

ولاحظ الباحثون أن بإمكانهم عكس عملية الشيخوخة من خلال إدخال حمض نووي «آر إن إيه» يحفز إفراز بروتين معين يدعى تيلوميريز يساعد على استعادة حيوية الخلايا الهرمة. ويقول الخبراء: إن هذه العملية يمكن أن تغير من طريقة فهمنا للشيخوخة في المستقبل وتعالجها.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات