حديث الروح

أهل المحبة بالمحبوب قد شغلــــوا

وفي محبته أرواحهم بذلـــــــــــوا

وخــربوا كل ما يفنى وقد عمــــروا

ما كان يبقى فيا حُسن الذي عمــلوا

لم تلههم زينة الدنيا وزخرفـــــها

ولا جناها ولا حلي ولا حُـــــــلل

ⅦⅦⅦ

هاموا على الكون من وجد ومن طرب

وما استقل بهم ربـــــع ولا طــــلل

داعي التشوف ناداهم وأقلقــــــهم

فكيف يهنو ونار الشـــــوق تشـــتعل

من أول الليل قد سارت عزائمـــــهم

وفي خيــام حمى المحبوب قد نزلـوا

ⅦⅦⅦ

وافت لهم خُلع التشريف يحملــــــها

عرف النسيم الذي من نشره ثمــــلوا

هم الأحبــــة نـــاداهم لأنــــهموا

عن خدمة الصمد المحبوب ما غفلـــوا

سبحان من خصهم بالقرب حين قضوا

في حبه وعلى مقصودهم حصــــلوا

 

فقيه وشاعر أندلسي (1126 - 1198 م)

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات