كاثي غريفن تعتذر باكية عن صورتها مع «رأس ترامب»

Ⅶ الكوميدية كاثي غريفن وهي تذرف الدموع | رويترز

اعتذرت الممثلة الكوميدية كاثي غريفن باكية، خلال مؤتمر صحافي، أول من أمس، عن صورة لها وهي تمسك برأس غير حقيقي مقطوع يشبه الرئيس دونالد ترامب، قائلة إنها تشعر بأن مشوارها قد انتهى الآن، وإن ترامب «حطمها».

وفقدت غريفن الشركات الراعية ووظائف، بما في ذلك دورها كمذيعة مشاركة في تغطية احتفالات عشية رأس السنة الجديدة لشبكة «سي.إن.إن» مع الصحافي أندرسون كوبر، منذ ظهور صورة وشريط مصور من هذه اللقطة على وسائل التواصل الاجتماعي. وقال ترامب إن صورة غريفن مع الرأس الملطخ بالدم، الذي يشبهه، كانت «مقززة»، وإنها آلمت أسرته، ولا سيما ابنه الأصغر بارون البالغ من العمر 11 عاماً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات