«الأفعى الشبح» تتوارى في مدغشقر

ت + ت - الحجم الطبيعي

اكتشف باحثون في مدغشقر نوعاً جديداً من الأفاعي ذات أعين شبيهة بأعين القطط، وهي رمادية باهتة، تمتاز بعلامات استثنائية لم يسبق رؤيتها من قبل. وعلى الرغم من العثور على أفعى واحدة وحسب، حتى الآن، أطلق الفريق البحثي اسم »الأفعى الشبح« على النوع الجديد من الأفاعي المتسم بغرابة المظهر، وغموض السلوك.

وذكرت صحيفة »ديلي ميل« البريطانية أن الباحثين بدأوا مهمتهم لإيجاد أنواع مختلفة من الكائنات، ليسيروا على أقدامهم لأكثر من 17 ميلاً، وينتهي بهم المطاف لاكتشاف ذلك الزاحف الفريد، الذي كان يقبع بين الأحجار الجيرية الرمادية في متنزه »أنكارانا« في مدعشقر. وبما أن تلك الأنواع توجد في الغابات، تعد الأفعى الأخيرة، مغايرة لأي نوع من الثعابين المعروفة، ما يؤكد فرادة الاكتشاف.

طباعة Email