العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تمرين روتيني يدفع موظفاً إلى إخلاء برج إيفل

    أفاد مصدر أمني فرنسي أنه جرى، أول من أمس، إخلاء برج إيفل عن طريق الخطأ بسبب وقوع موظف في التباس لاعتقاده بوقوع حادث ووجود خطر فعلي في حين ان الأمر كان مجرد تمرين روتيني.

    وأوضح المصدر بنبرة ملؤها الغضب «كان تمريناً داخلياً على محاكاة (وقوع حادث) مثل عشرات التمارين المماثلة التي تجري أسبوعياً ولكن الأمر لم يجر كما ينبغي. هناك موظف اعتقد انه انذار حقيقي فتم إخلاء البرج».

    وأضاف «ما كان ينبغي إخلاء البرج»، واصفاً ما جرى بأنه «خطأ» ناجم عن «عدم فهم» الموظف لحقيقة الوضع، ونفى المصدر أن يكون الأمر يتعلق بطرد مشبوه.

    ومنذ افتتاحه في 1889 استقبل برج إيفل قرابة 250 مليون زائر، بحسب الشركة المشغلة للمعلم الباريسي الشهير.

    طباعة Email