العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مسدسات طلبة «تكساس» ترعب الأساتذة

    أثار قانون جديد في ولاية تكساس الأميركية، يعطي بعض الطلاب الحق في ارتياد القاعات الدراسية مسلحين، مخاوف العاملين في هيئة التدريس الجامعي، الذين دفعوا قضائياً بأن وجود أسلحة بحوزة الطلبة يخلق ظروفاً تضع حياتهم في خطر، لا سيما أنهم يناقشون مع تلامذتهم «قضايا شائكة وخلافية ومثيرة للمشاعر».

    وتوجهت ثلاث أستاذات في جامعة تكساس بطلب لقاضٍ للسماح لهن بمنع الطلاب من إحضار أسلحتهم إلى الفصول الدراسية، مشددات على أن الحرية الأكاديمية يمكن أن تتضرر في ظل قانون حمل السلاح، الذي يؤيده الزعماء السياسيون الجمهوريون في الولاية، ويسمح للطلاب من سن 21 عاماً والذين لديهم رخص سلاح بحمل مسدسات داخل مباني الجامعة.

    وجاء في الدعوى القضائية، التي أقامتها الأستاذات، جنيفر لين جلاس وليزا مور وميا كارتر، أن «وجود المسدسات سيحجم حتماً المناقشات داخل الفصول والاستكشاف الفكري بسبب الترهيب العشوائي الذي يفرضه الوجود القريب لسلاح مخبأ».

    طباعة Email