00
إكسبو 2020 دبي اليوم

فرحة وتهانٍ بقدوم مولودة ويليام وكيت

ت + ت - الحجم الطبيعي

تعم الفرحة معظم انحاء بريطانيا بولادة الابنة الثانية للامير ويليام ، التي قضت اول ليلة لها في قصر كنسينغتون في لندن

فقد زار الأمير تشارلز حفيدته برفقة زوجته كاميلا باركر باولز قصر كنسينغتون في لندن، أمس، لرؤية الأميرة الوليدة، حيث اشار سابقا الى انه يأمل ان يرزق بحفيدة ، والمولودة الجديدة هي الرابعة في تسلسل ولاية العرش بعد جدها الأمير تشارلز ووالدها وليام وشقيقها الأمير جورج ، وقال الأمير تشارلز إنه وزوجته دوقة كورنوول "سعيدان للغاية".

ومن جهته أعلن الرئيس الأميركي باراك أوباما والسيدة الأولى ميشيل أوباما عن مشاركتهما العائلة الملكية والشعب البريطاني الفرحة بقدوم المولودة الجديدة لويليام وكيت، وتضمن بيان للزوجين أوباما نشر أمس في واشنطن، معاني التهنئة للأبوين الفخورين كيت وويليام، والملكة إليزابيث وسائر أبناء الشعب البريطاني على ميلاد الأميرة الصغيرة.

وجاء في بيان أسرة أوباما: باسم الشعب الأميركي نتمنى للدوق والدوقة وكذلك للابن جورج الكثير من السعادة والفرحة بوصول العضو الجديد في عائلتكم. وكتب رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون في تغريدة على تويتر قائلا تهاني لدوق ودوقة كمبريدج على ميلاد طفلتهما، اننى سعيد تماما من اجلهما".

وتوالت رسائل التهنئة طوال إلى الزوجين ومولودهما الثاني، ومن بينها تهنئة من رئيس أساقفة كانتربري جاستن ويلبي.

طباعة Email