باسم يوسف يعلن وقف برنامجه التلفزيوني

أعلن الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف أمس وقف برنامجه التلفزيوني «البرنامج»، وهي خطوة يرجح أن تثير تكهنات بأنه أُرغم على التوقف، بسبب سخريته من انتخابات الرئاسة في الحلقة التي كانت معدة للبث.

وقال يوسف الذي حظي برنامجه بنسبة مشاهدة عالية في مؤتمر صحافي إن محطة إم بي سي مصر تعرضت لضغط يفوق احتمالها، ما جعلها توقف البرنامج، مشيراً إلى أن «المناخ اللي طلع فيه البرنامج مليان تخوين واستقطاب وقتل»، وأضاف خلال مؤتمر صحافي عقده أمس: «أنا تعبت من المعافرة والقلق والخوف على سلامتي الشخصية وسلامة عيلتي.

ولو حصل حاجة اغلب المتضامنين هيبقوا عن كريق هاشتاج على الفيس وتويتر»، وأشار إلى أنه تلقى عروضاً لاستكمال «البرنامج» من قنوات أجنبية عدة، لكنه رفض معللاً ذلك بالقول «في مثل ذلك التوقيت، سيتم تفسير ذلك بمفهوم الخيانة لمصر، والمصداقية التي يحظى بها البرنامج جاءت من عرضه في مصر، ومكانه هنا في البلد دي».

وتابع: «وانا زهقت من التحرك من قناة للتانية تحت ضغط عصبي ومادي ومعنوي»، موضحاً أن من يستطيع إيقاف برنامجه في مصر سيكون قادراً على إيقافه في أي قناة عربية أو أجنبية.

وقال يوسف «مش هنقدر نطلع البرنامج وفقاً لتوجيهات معينة لأن التغيير في منهج البرنامج سيكون واضحاً إن حدث انحراف عن المسار الرئيسي»، واختتم باسم يوسف كلامه بالقول «الله اعلم هتشوفوني في برنامج تاني أو لا، لكن أنا دلوقتي فاضي ومعنديش حاجة اعملها».

وكانت محطة تلفزيون سي بي سي المصرية الخاصة أوقفت أيضاً عرض البرنامج في نوفمبر الماضي، وسط تكهنات بضغوط سياسية تعرضت لها، وسخر يوسف في حلقات عديدة من البرنامج من الرئيس السابق محمد مرسي المنتمي إلى جماعة الإخوان المسلمين وقت أن كان في الحكم، كما سخر من الجماعة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات