تاريخ الإمارات وسيرة زايد في أفلام وثائقية

يفتتح الشيخ محمد بن نهيان بن مبارك آل نهيان مساء اليوم في بافليون داون تاون دبي عروض أفلام وثائقية من تنظيم مؤسسة أناسي للإنتاج الإعلامي، بمناسبة احتفالات الدولة بالعيد الوطني الـ40، وتستمر حتى 3 ديسمبر الجاري. وستفتتح العروض بفيلم وطن للتاريخ أمة للمستقبل، والذي تعقبه حلقة نقاش تشارك فيها الدكتورة فاطمة الصايغ أستاذة التاريخ في جامعة الإمارات والدكتور مارك بيتش، رئيس قسم المناطق الثقافية في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث، ويليه عرض فيلمي سيرة الإحسان وزايد فخر الإمارات.

ويجسد فيلم وطن للتاريخ أمة للمستقبل صورة واقعية ومشرقة للإمارات، كما يقتفي تاريخها عبر التركيز على الاكتشافات الأثرية، كما يقـدم صورة حية لمعالم الإمـارات وشعبها، ويلعب د. وليد ياسين مدير قسم الآثار في هيئة أبوظبي للثقافة والتراث شخصية الراوي، ويكشف الفيلم عن كنوز الإمارات، ويستعرض عمليات البحث عن الآثار التي قام بها علماء الآثار الأجانب في الإمارات منذ 1959.

في حين تدور أحداث فيلم سيرة الإحسان التي تتجاوز مدته 52 دقيقة، حول شخصية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، وصور الفيلم في كافة إمارات الدولة، إضافة إلى خمس دول هي مصر، والأردن، وكوسوفا، والهند، والبرازيل، ويحمل في طياته شهادات عدة ممن شملهم تكريم وعطف سموها.

أما فيلم زايد فخر الإمارات فيستعرض بأسلوب جميل، حياة وانجازات المغفور له بإذن الله الشيخ زايد آل نهيان، ودوره في قيام الإمارات، ويعد الفيلم همسة وفاء للراحل وعرفاناً لما قدمه للإمارات، سيناريو الفيلم من تأليف

د. عماد زكي وإخراج بيار أبوشقره وشارك في إنتاجه ورعايته محمد بن ناصر بن مذكر آل شافي الهاجري، وشارك في إعداده مازن خيرات مدير الإنتاج وعمار الحاج مدير العلاقات العامة والتسويق في مؤسسة أناسي على المزج بين السرد والشعر في رواية قصة الشيخ زايد. يذكر أن سيناريو الفيلم استمد من أبيات شعرية من ديوان (مآثر خالدة) للشاعر ناصر بن ذياب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات