«أكاديمية جيمس ويلينغتون» تستضيف نجم مسرحية هاملتون الموسيقية

تستعد «أكاديمية جيمس ويلينغتون – واحة السيليكون» لاستقبال المغني والممثل البريطاني المعروف تارين كالندر، الذي اشتهر بأدائه اللافت لشخصيتي «هرقل موليجان» و«جيمس ماديسون»، في النسخة اللندنية الأصلية من مسرحية هاملتون الموسيقية الشهيرة. وذلك في زيارة تستمر أسبوعاً كاملاً، يقدم خلالها ورشة عمل متقدمة حول فنون الأداء المسرحي لمجموعة من طلاب الأكاديمية المحظوظين. 

ومن شأن زيارة كالندر، التي تصادف هذا الأسبوع أن تسهم في الارتقاء بمكانة «مركز التميز للتقنيات والفنون المسرحية» في الأكاديمية وإثراء التجارب التي يقدمها لطلابه، ويقدم خلالها عدداً من الحصص التدريبية حول مهارات الأداء الصوتي وتطوير الشخصية المسرحية، إضافة إلى مشاركة الطلاب بتجربته في مسرحية هاملتون. 

وسيعمل النجم عن كثب مع طلاب المرحلتين الابتدائية والثانوية، بما فيهم طلاب «مجلس تعليم الأعمال والتكنولوجيا» و«البكالوريا الدولية» و«الشهادة العامة للتعليم الثانوي»، إضافة إلى عدد من طلاب فرق فنون الأداء. ويحظى طلاب السنة الخامسة في الأكاديمية الذين فازوا بمسابقة موسيقى الراب بفرصة للغناء أمام النجم العالمي.

وتأتي الزيارة بالشراكة مع «مدارس الفنون التعليمية في لندن -آرتس إيد»، مدرسة فنون التمثيل الرائدة في المملكة المتحدة والتي توفر تدريبات عالمية المستوى في فنون الأداء في دبي وأنحاء الإمارات. وكانت المدرسة قد نظمت مسابقة في مجال الفنون المسرحية الموسيقية لشركائها الدوليين خلال فترة الإغلاق، فازت جودي كيوركي، مديرة برنامج التمثيل والإنتاج الفني في أكاديمية جيمس ويلينغتون – واحة السيليكون، بالجائزة وهي عبارة عن دروس مسرحية لمدة أسبوع كامل يقدمها تارين كالندر، نجم منطقة «ويست إند» الفنية في لندن.

تجارب واقعية

وفي هذا السياق، قالت جوردي كيوركي: «يسعدنا أن نحظى بفرصة استضافة تارين كالندر في مدرستنا، دعماً لجهود مركز التميز للتقنيات والفنون المسرحية في (أكاديمية جيمس ويلينغنون - واحة السيليكون) والذي يسعى باستمرار لاستقطاب أبرز المهارات والنجوم في هذا المجال لتمكين طلابنا من التعرف على تجاربهم الواقعية. وتمثل زيارة كالندر ثمرة لهذه المساعي، وفي إطار حرصنا المتواصل على الاستثمار في صقل مهارات طلابنا وتنمية قدراتهم في سن مبكرة».

من جهته، قال تارين كالندر: «تسعدني المشاركة في هذا المشروع المتميز بالتعاون مع مجموعة (جيمس للتعليم) و(آرتس إيد) دعماً للمواهب الشابة التي سترسم ملامح المستقبل الفني العالمي. فمن المهم في نظري أن أكون بالقرب منهم لأتيح لهم إدراك جوانب الاختلاف في عالمنا الفني، وأن الجميع بوسعهم خوض مسيرة فنية ناجحة بصرف النظر عن الشكل والحجم واللون والمعتقدات، وآمل المساهمة في إلهامهم وتشجيعهم على تحقيق أحلامهم».

تباعد

اعتاد تارين كالندر، أداء أدواره على خشبات المسارح المكتظة بآلاف الحضور، لكنه هذه المرة سيقدم عروضه أمام طلابٍ يلتزمون بإجراءات التباعد الاجتماعي في القاعات الرياضية والاستوديوهات المخصصة لحصص الفنون والتمثيل.

والتقى كالندر طلاباً من مدرسة جيمس ولينغتون الابتدائية وأكاديمية جيمس ولينغتون - شارع الخيل، حيث استمتع الطلاب بأدائه المتميز وتعرفوا على حياته المهنية ورحلته من المدرسة إلى كبرى المسارح، وذلك خلال ندوات تم بثها مباشرة للطلاب الملتزمين بنظام التعلم عن بُعد.

ويعتبر برنامج مراكز التميز في مجموعة «جيمس للتعليم» منصة تثري مهارات الطلاب في مجالات القيادة والبحوث والتطور المهني والشراكات والدعم والتدريب في تخصصات محددة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات