المؤجرين» دراما اجتماعية بلمسات كوميدية

بعد شهور من التأجيل والانتظار ووسط إجراءات احترازية ووقائية كبيرة، انتهى المخرج البريطاني من أصل سوري غسان عبد الله، من أعمال التصوير في مسلسل «المؤجرين» والذي تم تصوير حلقاته الثلاثين في مدينة السليمانية، بتمويل من وزارة الثقافة في إقليم كردستان العراق، ورعاية من شركة «آسيا سيل».

ومسلسل «المؤجرين» من إنتاج «شركة ماستي» وهو دراما اجتماعية يتخللها خط «بوليسي» وآخر من كوميديا الحالة (سيتكوم)، من تأليف الكاتبة شعلة، والموسيقى لأنور قرداخي.

وشارك في المسلسل فريق فني كبير من نجوم كردستان العراق المخضرمين، بالإضافة لمجموعة شبابية مبدعة وواعدة من السليمانية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات