أسبوع الموضة العربي لربيع وصيف 2021 يعود إلى دبي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشف مجلس الأزياء العربي بدبي، اليوم، عن انعقاد أسبوع الموضة العربي افتراضياً، من 21 – 24 أكتوبر الجاري، في دبي، بدعم من «مايكروسوفت»، وبالشراكة مع «فيسبوك إنك»، عقب نجاح الإصدار الافتراضي السابق، والتي كانت فعالية الموضة الرقمية الأولى والوحيدة، التي تنعقد في الشرق الأوسط، ومن المقرر أن يواصل أسبوع الموضة العربي برنامجه الكامل مع مواقع في جميع أنحاء البلاد لتمكين تسويق مجموعة المصممين شخصياً.

قال جاكوب أبريان، المؤسس والمدير التنفيذي لأسبوع الموضة العربي: «يمر العالم كله بمرحلة انتقالية من الدخول في ثورة العالم الجديد، التي تحكمها التكنولوجيا والذكاء الاصطناعي. نحن، في مجلس الأزياء العربي، نتخذ الخطوات الصحيحة، لضمان استعداد مجتمع الأزياء لدينا ليكون جزءاً من التغيير الكبير».

وللمرة الأولى تقدم شركة مايكروسوفت أسبوع الموضة العربي، وقد حصلت على التوجيهات من مجلس الأزياء العربي لتمكين مصممي الأزياء من استخدام السعة الكاملة الرقمية لخدمات وأجهزة مايكروسوفت موجهة نحو تحسين إنتاجية المصممين، تحت شعار «حلم أكبر» القدرة على تحقيق المزيد.

في الوقت الذي تعيد فيه جميع القطاعات والمجالات تصور نماذج أعمالها حول العالم، فإن مجال الأزياء العربي ليس استثناء من ذلك، حيث من المقرر أن يقود جزءاً كبيراً من أعماله في عام مليء بالتحديات من خلال القنوات الرقمية. قال إحسان عنبتاوي، مدير العمليات والمدير التنفيذي لشركة مايكروسوفت في الإمارات العربية المتحدة، إن الصناعة الإبداعية بشكل عام مع المصممين والمبدعين وسلسلة القيمة بأكملها تبحث عن طرق جديدة للابتكار والتمييز. تدعم وتمكن أجهزة مايكروسوفت والأجهزة السحابية مصممي الأزياء وكل فرد في المجال من الابتكار والإنشاء والتعاون بطرق جديدة مع مساعدة المجال على تلبية طلبات العملاء المتغيرة في هذا العصر الرقمي.

في هذا الإصدار، يشارك في أسبوع الموضة العربي أكثر من 30 مصمم أزياء من جميع أنحاء آسيا وأوروبا وأمريكا، بالإضافة إلى يوم كامل مخصص للمصممين البرازيليين، تحت عنوان برازيل نوبل. يشتمل الجدول على صالات عرض للمصممين، بالشراكة مع منصة العرض الرقمية الرائدة جور (JOOR)، والتي تتجاوز معاملاتها الشهرية مبلغ 1.35 مليار دولار أمريكي، وتربط أكثر من 260 ألف مشترٍ دولي بالمصممين. بالإضافة إلى ذلك، يرحب مجلس الأزياء العربي بالشراكة مع الاتحاد الفرنسيّ للأزياء الراقية والموضةFédération de la Haute Couture et de la Mode (FHCM)، الهيئة الفرنسية التي تنسق أسبوع الموضة في باريس، بالمصممين الفرنسيين في دبي، لأول مرة في التاريخ، في إطار جديد. أطلق على مبادرة أطلق عليها اسم «البارسيين في دبي» مشروع جديد يهدف إلى ربط المصممين الفرنسيين، أعضاء أسبوع الموضة في باريس، بصناعة الأزياء العربية وإنشاء جسر بين صناعتي الأزياء.

وبهذه المناسبة، قام مجلس الأزياء العربي بتسمية النجمة اللبنانية مايا دياب، أيقونة الموضة في العالم العربي، والتي ستفتتح الحدث على الهواء مباشرة يليه «لون الموضة» وهي منصة نقاش بين خبراء الصناعة والمشاهير بتنسيق من وكالة المشاهير الرائدة في المنطقة Hue Management، والتي تستضيفها سالي حجار.

ومن المقرر أن ينطلق الحدث بالكامل حصرياً على منصات فيسبوك التي ستبث أسبوع الموضة العربي إلى ملياري مستخدم في جميع أنحاء العالم. وسوف يتمكن عشاق الموضة من تسوق عروض الأزياء والتشكيلة المفضلة لديهم مباشرة، من خلال تقنية التسوق عبر انستغرام، ومن خلال الموقع الإلكتروني المخصص للتسوق على المدرج في أسبوع الموضة العربي. بالإضافة إلى ذلك، سوف يتمكن عشاق الموضة من زيارة المتاجر المنبثقة المختارة في جميع أنحاء الإمارات لتجربة المجموعة وشرائها مباشرة. «تدفع جائحة كوفيد 19 ماركات الأزياء لإعادة تصور كل شيء. اضطرت العديد من العلامات التجارية وتجار التجزئة إلى إعادة التفكير في الطريقة التقليدية التي قاموا بها بالترويج لأنفسهم. على «فيسبوك»، نعتقد أن هذا التحول السلوكي هو دعوة للعلامات التجارية لإعادة النظر في الدور الرقمي في القناة الشاملة، والأهم من ذلك، إعادة تصور تجربة المنتج».

قالت جوانا جميل، مديرة الشراكة الاستراتيجية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، للشخصيات العامة والمؤثرون الاجتماعيون على «فيسبوك». «تستضيف منصاتنا مجموعة ضخمة من تنسيقات المحتوى القصيرة والطويلة والتفاعلية، سواء كانت فيسبوك أو محلات «انستجرام» التي يمكن استخدامها في إحداث تأثير أنيق في سرد القصص. أسبوع الموضة العربي هو خامس أكبر أسبوع للموضة على مستوى العالم، ونحن سعداء بالشراكة معهم وتمكين المجتمع الإبداعي من المصممين في المنطقة لتقديم محتوى أزياء أصلي حصري لأول مرة على المنصة من المنطقة».

كما تم الإعلان عن أن شريك التصوير لعروض الأزياء هي شركة نايكون (Nikon) وهي شركة يابانية متعددة الجنسيات مقرها الرئيسي في طوكيو، اليابان، والتي تختص في منتجات البصريات والتصوير. سوف تمكن نايكون المصورين في المنطقة من اختيار كاميراتهم وأجهزة التصوير من نايكون والحصول على إمكانية تصوير عروض الأزياء والتصوير خلف الكواليس. كما أكد ناريندرا مينون، المدير الإداري لشركة نايكون ميدل ايست م.م.ح «نحن ملتزمون في نايكون الشرق الأوسط وأفريقيا بتمكين مجتمع المبدعين الواسع والموهوبين في المنطقة، بما في ذلك أولئك الذين يعملون في مجال الأزياء. أثبتت الإمارات العربية المتحدة على وجه الخصوص أنها واحدة من أكثر مركز الموضة إثارة في العالم، ما يعكس مجتمعاً موحداً في التنوع وإدماج جميع الثقافات ووجهات النظر. نشيد بمجلس الأزياء العربي لكونه في طليعة هذه الحركة، ويسعدنا للغاية أن نكون شريكهم لهذا العام».

وأكد محمد عقرة، الرئيس التنفيذي للاستراتيجية في مجلس الأزياء العربي: "يمس أسبوع الموضة العربي في هذا الإصدار علامات تجارية عالمية بارزة، والذي يشير إلى التزام مجلس الأزياء العربي بمواصلة النهوض بمجال الإبداع وتعزيزه على المستوى العالمي، في تحالف استراتيجي مع شركاء متعددي الجنسيات على حد سواء مايكروسوفت وفيسبوك ونايكون وجور، وبذلك يتكسب المواهب العربية عموداً فقرياً قوياً يضمن نجاحهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات